Skip to content Skip to sidebar Skip to footer

شاركت الممثلة اللبنانية كارمن لبّس عبر حسابها الرسمي على موقع “إكس” (تويتر)، مقطع فيديو ظهرت فيه وهي توبّخ شابان كانا يعنفان طفلاً (يُعتقد أنه سوري) خلال نبشه في النفايات بمحافظة جبل لبنان، بحثاً عن عبوات بلاستيك وحديد وغيرها.

وأثار رد فعل الممثلة اللبنانية جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث انقسمت الآراء بين مَن هاجمها واتهمها بالخيانة لوطنها، وبين من أيّدها وأشاد بإنسانيتها.

تعليقاً على الهجوم الذي تعرضت له، نشرت “لبّس” مقطع فيديو جديد وضّحت خلاله وجهة نظرها ودافعت عن نفسها، قائلة: “صرنا يا بدنا نشجّع العنف والقتل يا منكون خائنين للوطن؟”.

وأعربت عن غضبها ورفضها الشديد للعنف بكل أنواعه وأشكاله، لا سيما ضد العاملين في جمع البلاستيك، حتى لو كانوا يشوهون المنظر العام ويتسببون في بعثرة النفايات.

وتابعت:”أزمة الزبالة في لبنان موجودة من الـ2005.. عم تحكوني عن النظافة أنا بشوفكن كيف بتشلفوا الزبالة ما حدا بينزل من سيارته ليحطا بمكانها بتكبوها كب”، وختمت قائلة: “شو إذا بدي النازح يرجع لبلده لازم اضربه وعنّفه يعني؟ وين عقولكم وين إنسانيتكم؟.. العنف ما بيولد إلا العنف”.

الجدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى التي تدافع بها كارمن لبّس عن السوريين في لبنان، حيث استنكرت منذ ثلاث سنوات، حادثة اغتصاب طفل سوري من قبل 3 شبان لبنانيين، وطالبت بمعاقبة ومحاسبة المعتدين.

وشدّدت على رفضها ضرب أي طفل مهما تكن جنسيته، كذلك على رفضها التعامل بعنصرية مع السوريين في لبنان، مردفةً: “دغري حكمتوا عليه أنه سوري ولازم يتعنف.. يا لازم نعنف النازح ليرجع على بلده، يا أما منكون خاينين للوطن، هادا أقصى تفكيرنا صار”.

Leave a comment

العنوان

شارع الإتحاد – النهدة 1 –  مبنى  صهيل 2 , مكتب 503
دبي , الإمارات

اتصل بنا

00971569341000 Mobile UAE 

00963993200400 Mobile Syria 

042699837 TEL UAE 

نشرة بريدية

HALAB TV © 2024. All Rights Reserved.