Skip to content Skip to sidebar Skip to footer

طفل صغير حلم يوماً ما بأن يصبح نجماً، لكن لم يتخيّل في يوم ما أنه سيصبح حديث العالم، إنه المغربي لامين يامال.

لطالما قدمت أكاديمية برشلونة العديد من النجوم إلى كرة القدم، أبرزها بلا شك الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي، بينما كان آخر من ظهر للنور منها هو لامين يامال.

يامال كتب التاريخ على طريقته حيث أصبح أصغر لاعب يشارك رسمياً بعمر أقل من 16 عاماً مع برشلونة.

حدث ذلك بعد أن قام المدرب تشافي هيرنانديز بإقحامه، في مباراة ريال بيتيس بالدوري الإسباني 2022-2023، التي انتهت بفوز البلوغرانا 4-0.

لامين يامال من أصول مغربية، ولد يوم 13 يوليو/تموز 2007، لأب مغربي وأم من غينيا الاستوائية في إسبلوغيس دي يوبريغات، وهي إحدى بلديات مقاطعة برشلونة بمنطقة كتالونيا.

مسيرة يامال في كرة القدم كلها بدأت وتكونت في أكاديمية لاماسيا في برشلونة، لكن موهبته فرضت نفسها وجعلته ينتقل بين فرق الفئات السنية سريعاً.

القدم اليسرى الذهبية التي يمتلكها اللاعب كانت كافية لتشبيهه بالأرجنتيني ليونيل ميسي، حتى إن البعض رأى أن مركزه لا ينبغي أن يكون جناحاً أيمن.

منذ انطلاق الموسم يشارك يامال مع البارسا بصفة مستمرة مستغلاً ضعف صفقات النادي الصيفية، الذي منحه فرصة ذهبية للعب أساسياً في مباراة قادش خلال الجولة الثانية من الليغا.

مدربه تشافي انهال عليه بالمديح وبدأ الصراع بين منتخبي إسبانيا والمغرب لاستقطابه.

ممثلو الاتحاد الإسباني لكرة القدم اجتمعوا باللاعب لإقناعه بتمثيل منتخب “لاروخا” الأول، خصوصاً أنه لعب لمنتخب إسبانيا في الفئات السنية الأصغر.

وعلى الجانب الآخر تجري الجمعية الملكية المغربية اتصالات مكثفة مع والد اللاعب لإقناعه بتمثيل “أسود الأطلسي”.. فمن سيختار لامين؛ المغرب أم إسبانيا؟

Leave a comment

العنوان

شارع الإتحاد – النهدة 1 –  مبنى  صهيل 2 , مكتب 503
دبي , الإمارات

اتصل بنا

00971569341000 Mobile UAE 

00963993200400 Mobile Syria 

042699837 TEL UAE 

نشرة بريدية

HALAB TV © 2024. All Rights Reserved.